صنع الله يستعرض إعادة تأهيل الحقول النفطية التابعة لشركة الهروج

استعرض رئيس المؤسسة الوطنية للنفط، المهندس مصطفى صنع الله، إجراءات إعادة تأهيل الحقول النفطية التابغة لشركة الهروج للعمليات النفطية.

وأشاد رئيس المؤسسة الوطنية للنفط، المهندس مصطفى صنع الله، بـ«مجهودات لجنة الإدارة والعاملين بشركة الهروج للعمليات النفطية لحرصهم على استمرار نشاط الشركة، رغم التحديات الصعبة التي واجهتها نتيجة للأحداث التي حدثت بمواقع الشركة سواء في الحقول النفطية أو موانئ رأس لانوف والسدرة النفطيين».

وطالب صنع الله خلال الاجتماع السنوي لعرض نشاط شركة الهروج للعمليات النفطية العام 2017 وبرامج العمل العام 2018، بضرورة «مضاعفة الجهد والاهتمام بالمحافظة على البيئة والاستجابة السريعة للتسربات المؤثرة على البيئة المحيطة، وخلق مبادرة للاستفادة من الغاز المحروق ليتم استخدامه في محطات توليد الطاقة الكهربائية».

وحول أعمال الصيانة بخزانات الشركة، قال صنع الله إن المؤسسة بحاجة إلى زيادة السعات التخزينية في العام 2018، داعيًا إلى تكثيف جهود الصيانة للخزانات، بحسب بيان صادر عن المؤسسة الوطنية للنفط.من جانبه، استعرض رئيس لجنة إدارة شركة الهروج، عبدالوهاب النعمي، الأوضاع الأمنية بالحقول النفطية (آمال وتيبستي والناقة والغاني المتوقف عن العمل بسبب تردي الأوضاع الأمنية) وميناءي رأس لانوف والسدرة، موضحًا أن الوضع الأمني من أهم المعوقات التي تواجه عمليات الإنتاج.

كما عرضت الشركة نشاط 2017 وبرامج العمل العام 2018، وتمت مناقشة الإنتاج المستهدف للعام الجاري، فضلاً عن إعادة تأهيل الآبار والمشاريع التطويرية والتنموية والميزانيات.