رئيس جهاز الشرطة القضائية يعلن خطط عمل لرفع كفاءة العاملين بالسجون

أعلن رئيس جهاز الشرطة القضائية، العقيد محمود أبوحميدة، «خطط عمل» قال إنَّ الجهاز «يسعى لتنفيذها عن طريق الإدارات المختصة» تستهدف «رفع كفاءة العاملين» بمؤسسات الإصلاح والتأهيل (السجون) «بكل التخصصات»، وفق ما نشرته إدارة الإعلام والتواصل برئاسة مجلس الوزراء عبر صفحتها على موقع «فيسبوك» اليوم الاثنين.

وجاء إعلان أبوحميدة، في ختام جولته التفقدية لفرع جهاز الشرطة القضائية في مدينة مصراتة خلال اليومين الماضيين، التي التقى خلالها رئيس الفرع العقيد ناصر هجرس، ومديري السجون التابعة للفرع في المدينة.

وقالت إدارة التواصل والإعلام إنَّ مديري السجون في مصراتة استعرضوا خلال اجتماعهم مع رئيس جهاز السلطة القضائية آلية العمل المتبعة داخل السجون في معاملة النزلاء، وفق المعايير الدولية لحقوق الإنسان، بالإضافة للمشاكل والصعوبات التي تعيق سير عملهم.

وأضافت أنَّ العقيد محمود أبوحميدة، زار عقب الاجتماع سجني سجن الهدى وسجن طمينة، وقام بجولة تفقدية في مرافق السجنين، كما التقى النزلاء والعاملين فيهما بمختلف تخصصاتهم، الذين بدورهم وضعوه في صورة المشاكل التي تعيق سير العمل.

وتعهد رئيس جهاز الشرطة القضائية خلال الزيارة بالعمل على «حلحلة المشاكل والمختنقات التي تعيق سير عملها حتى تتمكَّن من أداء المهام الموكلة لها بإصلاح وتأهيل النزلاء، حتى بعد قضاء محكوميتهم، لينخرطوا في الحياة كمواطنين صالحين».

وأوضحت إدارة التواصل والإعلام أنَّ زيارة العقيد محمود أبوحميد تأتي في إطار «جولاته التفقدية للوقوف على المشاكل والمختنقات التي تعيق سير عمل مؤسسات الإصلاح والتأهيل»، مشيرة إلى أنه أكد في ختام جولته بمصراتة «أن الزيارات التفقدية مستمرة لمؤسسات الإصلاح والتأهيل التابعة للجهاز بمختلف المناطق للوقوف على احتياجاتها والعمل على توفيرها».

المزيد من بوابة الوسط