الحكومة الموقتة تدين استهداف كنيسة حلوان بمصر

دان مجلس الوزراء بالحكومة الموقتة العمل الإرهابي الذي استهدف كنيسة مارمينا بضاحية حلوان جنوب العاصمة المصرية القاهرة.

وقدَّم مجلس الوزراء بالحكومة الموقتة التعازي إلى «جمهورية مصر العربية رئيسًا وشعبًا وحكومة ولعائلات الضحايا».

ولفتت الحكومة الموقتة إلى «أن الشعب المصري بأطيافه كافة سيتمسك أكثر بروح الحب والمودة التي تجمع المسلمين والأقباط».

وأشار مجلس الوزراء بالحكومة الموقتة إلى «أن القوات المسلحة المصرية وأجهزة الأمن المصرية تقف لهؤلاء الإرهابيين بالمرصاد حتى اجتثاثهم من جذورهم».

وأعلن الناطق باسم وزارة الصحة المصرية، خالد مجاهد، الجمعة أن حصيلة العمل الإرهابي على كنيسة حلوان ارتفع إلى 9 قتلى و5 مصابين.

من جانبها أعلنت وزارة الداخلية المصرية في بيانٍ لها أنها تمكنت من إلقاء القبض على المهاجمين، مشيرة إلى أن الاعتداء نُفّـذ من قبل مهاجميْن اثنيْن على الأقل، وقُـتل أحدهما وأُلقي القبضُ على الثاني بعد إصابته أثناء مطاردته.