«ديلي ميل»: انتقادات لتمويل ألماني وخطط مراقبة دائمة للحدود التونسية-الليبية

ذكرت جريدة «ديلي ميل» البريطانية، اليوم الجمعة، أن ألمانيا خصصت 18 مليون يورو، أي ما يعادل 21.3 مليون دولار، كدعم مالي لتعزيز المراقبة على طول حدود تونس مع ليبيا.

ونقلت الجريدة عن وكالة «أسوشيتد برس» الأميركية أن ذلك التمويل سيستخدم في إنشاء نظام دائم للمراقبة، وذلك إلى جانب معدات المراقبة المتنقلة التي منحتها برلين لتونس العام الماضي بقيمة 16 مليون يورو.

وذكرت الجريدة أن هذا المشروع تديره «وكالة الحد من التهديد الدفاعي» التابعة لوزارة الدفاع الأميركية.

وكانت تونس عززت إجراءاتها الأمنية على طول حدودها مع ليبيا التي تمتد على 300 ميل في عام 2015 في أعقاب هجمات لإسلاميين يعتقد أنهم تلقوا تدريبًا في ليبيا.

وقالت الجريدة إن مشرعيين معارضين وجهوا للحكومة الألمانية اليوم الجمعة اتهامات باستخدام قلقها من العمليات الإرهابية كذريعة لتحويل تونس إلى خط المواجهة في الحرب ضد الهجرة.

وارتفعت أعداد المهاجرين من شواطيء تونس إلى أوروبا العام الجاري بعد عرقلة طريق قوارب المهاجرين التي تغادر من ليبيا.

وأظهرت بيانات المنظمة الدولية للهجرة أن 1357 تونسياً وصلوا إلى السواحل الإيطالية منذ يناير 2017 وحتى أغسطس الماضي، في مقابل وصول أكثر من 1400 خلال أيلول سبتمبر الماضي وحده.

المزيد من بوابة الوسط