مندوب الولايات المتحدة: علينا تفكيك الشبكات الإجرامية في ليبيا

دعت نائبة مندوبة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة، ميشيل سيسون، المجتمع الدولي إلى التعاون من أجل تفكيك الشبكات الإجرامية في ليبيا، وضرورة وضع حد لظاهرة الإفلات من العقاب في هذا البلد، مشددة على ضرورة دعم جهود المبعوث الأممي غسان سلامة لتحقيق الاستقرار في ليبيا.

وقالت سيسون أمام أعضاء مجلس الأمن الدولي اليوم الثلاثاء، إن «علينا تفكيك الشبكات الإجرامية والعمل على منع الإفلات من العقاب في ليبيا»، وأضافت أن «من الصادم أن نرى مهاجرين يباعون ويشترون في ليبيا».

وأكدت أن «المهربون مسؤولون عن معاناة المهاجرين» في هذا البلد، مشيرة إلى أن «بعض المهاجرين في ليبيا يعيشون بظروف صعبة ويباعون لمن يدفع الثمن الأعلى»، معلنة ترحيب الولايات المتحدة بتنديد حكومة الوفاق بجريمة الاتجار بالبشر وفتح تحقيق بشأنها.

وحثت نائبة مندوبة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة، ميشيل سيسون، الاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء بمجلس الأمن على العمل على تحسين نقاط التفتيش في البحر لوقف نشاط المهربين والمتاجرين بالبشر داعيا إلى تعقبهم.

كلمات مفتاحية