«بلدي مصراتة» يطالب بوقف فوري لإطلاق النار في ورشفانة

طالب المجلس البلدي مصراتة بوقف فوري لإطلاق النار في منطقة ورشفانة، ووقف العمليات العسكرية بالمنطقة، كما دعا المجلس جميع الأطراف إلى ضبط النفس والحفاظ على التهدئة.

وأكد المجلس البلدي مصراتة، إدانته لكل الأعمال الخارجة عن القانون «والسكوت على المجرمين وقطَّاع الطرق في منطقة ورشفانة».

وأهاب «بلدي مصراتة» بالمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني «الإسراع في استكمال وتفعيل المؤسسات الأمنية والعسكرية بالدولة الليبية».

وتشهد منطقة ورشفانة (30 كلم جنوب العاصمة طرابلس) توترًا أمنيًّا وتحشيدًا لمسلحين منذ يوم الثلاثاء الماضي، فيما تعرض معسكر اللواء الرابع للقصف.

إزاء ذلك أعرب رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، فائز السراج، عن «حرصه الشديد على حماية المدنيين في منطقة ورشفانة وبذل كل المساعي من أجل تجنب مخاطر المواجهات العسكرية والعمل مع الأعيان والقيادات ونواب المنطقة لتحقيق ذلك».

بينما استنكر رئيس مجلس النواب، عقيلة صالح، «التصعيد العسكري في منطقتي ورشفانة والعزيزية»، مطالبًا قيادة الجيش ورئاسة الأركان بالتصدي لكل «الأعمال الإرهابية والفوضوية في كل أنحاء ليبيا».

 

المزيد من بوابة الوسط