بوخمادة يطالب ضباط القوات الخاصة بمرعاة ظروف الدولة

طالب آمر القوات الخاصة اللواء ونيس بوخمادة ضباط القوات الخاصة بضرورة مراعاة الظروف التي تمر بها الدولة الليبية، رغم قلة الإمكانيات ونقص التجهيزات لدى القوات الخاصة، كما شدد على تكثيف الجهود والالتزام بالانضباط العسكري.

وأضاف بوخمادة خلال اجتماع عقده مع ضباط القوات الخاصة يوم أمس السبت، أن القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية «لديها ظروف أخرى وجبهات متعددة»، منبهًا الضباط إلى أن «كل من يقوم بعمل فيه إخلال بالأمن وينسب إلى القوات الخاصة فنحن أبرياء منه تمامًا ولا يمثلنا».

وأشار آمر القوات الخاصة خلال حديثه للضباط إلى «نقص التجهيزات لدى القوات الخاصة ابتداءً من القرطاسية حتى تأخر استكمال السور الخارجي للمعسكر»، موضحًا أن السبب في ذلك «نتيجة وتقديرًا للظروف التي تمر بها البلاد».

وأثنى بوخمادة في الاجتماع على مجهودات ضباط وضباط الصف «الذين يقارعون الإرهاب حتى هذه اللحظات»، وشدد على ضرورة «أن يكون العمل خالصًا لوجه الله دون رياء أو طلب سمعة ودون مجاملة لأحد».

وأكد بوخمادة أن القوات الخاصة «قدمت الكثير ولا زالت تقدم ولا نرضى بأي شكل من الأشكال أن تنعت هذه الوحدة بأنها مسببة للخراب والفساد»، مطالبًا الضباط بتحمل مسؤولياتهم كل في موقعه، منوه إلى أن «الإمكانيات ستتوفر خلال الفترة القادمة لتحل جميع مشاكل العسكريين بما يجعل المستقبل مطمئنًا».

المزيد من بوابة الوسط