بدء توافد أعضاء لجنة الحوار على طبرق لحضور جلسة مناقشة تعديل الاتفاق السياسي

أفاد عضو لجنة الحوار التابعة لمجلس النواب إسماعيل الشريف بتوافد النواب على مدينة طبرق لحضور جلسة المجلس المقرر عقدها بعد غدٍ الاثنين.

وقال الشريف في اتصال مع «بوابة الوسط» اليوم السبت، إنه وصل مدينة طبرق رفقة عدد من النواب استعدادًا لحضور الجلسات المقررة لمناقشة ما توصلت إليه اللجنة خلال الجولة الأولى لتعديل الاتفاق السياسي.

وأشار الشريف إلى أن اللجنة ستقدم تقريرها الاثنين، لمناقشة ما توصلت إليه الجولة الأولى لتعديل الاتفاق السياسي، مع باقي النواب خلال الجلسة.

وأضاف أنه «في حال لم يستكمل النقاش ستمتد الجلسة إلى الثلاثاء والأربعاء إلى أن يصل الجميع لوفاق كامل وتتم بلورة وجهات النظر في صيغة موحدة لتعود بها اللجنة إلى تونس لاستكمال جولاتها».

وكانت رئاسة مجلس النواب، دعت جميع الأعضاء إلى حضور جلستي المجلس المقرر عقدهما يومي الاثنين والثلاثاء المقبلين. وقال الناطق باسم المجلس عبدالله بليحق، إن مجلس النواب سيناقش في مدينة طبرق خلال الجلستين يومي 9 و10 أكتوبر الجاري ما توصلت إليه لجنة الحوار الممثلة للمجلس في اجتماعات لجنة الصياغة والحوار الليبي التي عقدت في تونسي خلال الفترة من 29 إلى 30 سبتمبر الماضي.

يشار إلى أن المبعوث الأممي، غسان سلامة، كان في زيارة الأربعاء الماضي، لرئيس مجلس النواب عقيلة صالح، واستمع لتقييمه حول لقاء لجنة الصياغة الموحدة، وعزمه لعقد جلسة يخصصها لهذا الأسبوع المقبل والإسراع في عمل لجنة الصياغة.