«الهلال الأحمر» تختتم الملتقى الأول لإدارة الجثث بالمنطقة الجنوبية

اختتمت جمعية «الهلال الأحمر» الليبي، أمس الثلاثاء، فعاليات الملتقى الأول لفرق إدارة الجثث على مستوى المنطقة الجنوبية، الذي استمر لمدة ثلاثة أيام في مدينة سبها.

وأوضح مدير إدارة البحث عن الجثث والمفقودين بجمعية «الهلال الأحمر» فرع سبها، الطاهر إبراهيم الطاهر، أن الملتقى يهدف إلى ربط فرق إدارة الجثث في المنطقة الجنوبية بخطة عمل موحدة.

وقال الطاهر لـ«بوابة الوسط» إن الملتقى استهدف تدريب 21 مشاركًا من مختلف مناطق الجنوب على كيفية انتشال الجثث والتعامل مع الجثث المتحللة وحماية المتطوعين من الأمراض والبحث عن المفقودين.

وأضاف رئيس فريق إدارة الجثث بجمعية «الهلال الأحمر» فرع أوباري، إبراهيم عمار لـ«بوابة الوسط»، أن المشاركين تدربوا على كيفية التعامل مع الجثث وتوثيق أوصافها، خاصة أن بعض المناطق لا توجد بها ثلاجات لحفظ الموتى.

وذكر منصور مسعود، أحد المتطوعين في شبيبة «الهلال الأحمر» أنهم تدربوا على كيفية التعامل مع الجثث في الشوارع أو النزاعات المسلحة أو الغرق أو الصحراء، وتحديد مكان الجثة وتبادل المعلومات والآراء مع شبيبة «الهلال الأحمر» في باقي مناطق الجنوب.

يشار إلى أن هذا الملتقى يعتبر الأول على مستوى المنطقة الجنوبية، وتخلله عديد المحاضرات والندوات استهدفت التعريف بطرق جمع الجثث والقوى العاملة وكيفية الوقاية من الأمراض أثناء نقل الجثث والتعامل مع وسائل الإعلام والجمهور.

المزيد من بوابة الوسط