الإيطاليون يحثون حفتر على المساهمة بفعالية بجهود تحقيق الاستقرار في ليبيا

حث المسئولون الإيطاليون القائد العام للجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر على «الإسهام بشكل فعال» في جهود الأمم المتحدة لتحقيق الاستقرار في ليبيا، واستبعاد أي حل عسكري لإنهاء الفوضى في البلاد، بحسب ما نشرته وكالة الأنباء الأميركية «أسوشيتد برس».

وقالت الوكالة الأميركية إن حفتر اجتمع اليوم الثلاثاء مع وزيرة الدفاع الإيطالية روبيرتا بينوتي بمقر الوزارة بالعاصمة روما، «في إطار الجهود التي تبذلها إيطاليا لاستقرار مستعمرتها السابقة، ووقف تدفق المهاجرين إلى أوروبا».

ونقلت عن وزارة الدفاع الإيطالية أن بينوتي «كررت دعم إيطاليا لعملية الحوار التي تقوم بها الأمم المتحدة للعمل على إجراء انتخابات» في ليبيا، وأعربت عن أملها في «أن تتمكن كافة الأطراف من المساهمة بشكل فعال في هذه الاستراتيجية مع استبعاد أي حل عسكري» للأزمة.

كما أكدت وزارة الدفاع الإيطالية روبيرتا بينوتي للمشير خليفة حفتر أن «أي مبادرة تتخذها إيطاليا في ليبيا تتم في إطار الاحترام الكامل لسيادة ليبيا، والالتزام بالطلبات الليبية» بحسب «أسوشيتد برس».

وبحسب ما نشرته وكالة الأنباء الإيطالية «آكي» فإن المشير خليفة حفتر التقى قبل لقائه وزيرة الدفاع الإيطالية رئيس هيئة الأركان العامة الإيطالية كلاويدو غراتسياني.