السراج يبحث مع «الجنائية الدولية» قضايا مُلاحق فيها ليبيون

بحث رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج، مع المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية فاتو بنسودة والوفد المرافق لها، القضايا الملاحق فيها مواطنون ليبيون.

وقالت حكومة الوفاق الوطني، في بيان صادر عنها مساء أمس الخميس، إن المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية فاتو بنسودة عرضت على السراج بمقر البعثة الليبية لدى الأمم المتحدة في نيويورك، «المصاعب التي تواجه تنفيذ إجراءات المحكمة في أماكن مختلفة، لكنها أكدت تصميم المحكمة على ملاحقة كل من صدر بحقه أوامر ضبط».وقالت بنسودة في الاجتماع الذي حضره وزير الخارجية المفوض محمد سيالة، إنها «لن تتردد في تقديم قضايا جديدة في ليبيا كلما توافرت الأدلة».

من جانبه، أشاد السراج بدور المحكمة الجنائية في مقاضاة الأفراد المتهمين بالإبادة الجماعية والجرائم ضد الانسانية وجرائم الحرب، مؤكدًا أن كل من يعمل على بناء دولة القانون والمؤسسات يدعم دور هذه المحكمة ويقدر جهود مسؤوليها.

وكان رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، فائز السراج، اتفق مع أمين عام منظمة حلف شمال الأطلسي «ناتو»، ينس ستولتنبيرغ، على عقد اجتماعات بين المسؤولين العسكريين الليبيين ونظرائهم في حلف «ناتو»، خلال الفترة القريبة المقبلة.

المزيد من بوابة الوسط