بعيرة: خارطة السراج تحريك للمياه الراكدة وإعلان فشل مبادرات تسوية الأزمة

رأى عضو مجلس النواب أبوبكر بعيرة أن خارطة الطريق التي أعلنها رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج، مساء السبت الماضي، هي «تُحريك فقط للمياه الراكدة»، وإعلان لفشل المبادرات المطروحة لتسوية الأزمة في البلاد.

واعتبر بعيرة، في تصريحات نشرتها وكالة «سبوتنيك» الروسية، أن خارطة السراج «هي إعلان لفشل الوساطة الإماراتية وفشل مبادرات كل دول الجوار التي لم تستطع تحقيق تقدم ملموس في المشهد السياسي الليبي حتى الآن». مضيفًا: «إن حل الأزمة السياسية في ليبيا هو بيد الأطراف الأساسية في البلاد كالجيش ومجلس النواب».

واستدرك قائلاً: «إن بين تلك المؤسسات خلافات تُغرق المصالحة والحل السياسي». وشدد على أن الحل للأزمة السياسية وللأوضاع في ليبيا عمومًا «لا يتم إلا عن طريق التعاون وليس التنافس»، كما نوه إلى أن «نجاح أي مبادرات سياسية يحتاج إلى إرادة سياسية من كل الأطراف لتنفيذها».

وأوضح عضو مجلس النواب أن «الجيش يسيطر على بعض المناطق فقط ولا يستطيع السيطرة على كل البلاد». مبينًا أن «رؤية السراج إخضاع المؤسسة العسكرية تحت السلطة المدنية للمجلس الرئاسي وهي نفس الرؤية الأميركية، يرفضها الجيش تمامًا».

وقال بعيرة إن المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني والجيش والبرلمان «هم أطراف الأزمة السياسية»، مؤكدًا أن مبادرة السراج «ستنتهي في مدة قصيرة».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط