استمرار الظاهرة.. البيضاء تسجل حالة انتحار جديدة

سجلت مدينة البيضاء، أمس الجمعة، حالة انتحار جديدة في منطقة الجبل الأخضر شرق البلاد، لفتاة تبلغ من العمر 26 عامًا.
وقال مصدر محلي، في تصريحات إلى «بوابة الوسط»، إن الفتاة تُدعى «س.م.إ» أقدمت على الانتحار شنقًا، وإن تشييع جثمانها جرى عقب صلاة الظهر بمسجد عثمان بن عفان في المدينة وسط تكتم عن الحادثة.

اقرأ أيضًا: تسليم تقريرها النهائي حول ظاهرة الانتحار في البيضاء إلى النيابة العامة‎

وسجل خلال شهر رمضان المبارك انتحار طفلة تبلغ من العمر (11عامًا) بمنطقة أم الصفصاف المحاذية لمدينة البيضاء، إضافة إلى إقدام امرأتين في بلدة شحات شرق البيضاء على الانتحار حرقًا في أول أيام شهر رمضان.

اقرأ أيضًا: بعد لعبة «تشارلي».. الابتزاز الإلكتروني وراء ظاهرة الانتحار بمدينة البيضاء

وتستمر ظاهرة الانتحار في مدينة البيضاء التي تجاوز عدد المحاولات فيها أكثر من 25 حالة بين متوفى وناجٍ، رغم انتهاء اللجنة المكلفة من قبل مركز الخبرة القضائية والبحوث وتسليم تقريرها النهائي حول الظاهرة للنيابة العامة.

ومع تزايد حالات الانتحار شكلت «الحكومة الموقتة» لجنة من وزارتي الصحة والتعليم، والأوقاف والإعلام ترأسها مركز البحوث والدراسات الاجتماعية بوزارة العمل والشؤون الاجتماعية، لبحث أسباب انتشار هذه «الظاهرة»، كما شكل مجلس البيضاء البلدي لجنة موقتة لمتابعة ظاهرة الانتحار بين الطلاب في مختلف الفئات العمرية، وبحث الأسباب وكيفية معالجتها.

المزيد من بوابة الوسط