كوبلر يرحب باتفاق التبو والطوارق في أوباري

رحَّب مبعوث الأمم المتحدة ورئيس بعثتها للدعم في ليبيا مارتن كوبلر، بالاتفاق الذي أعلن في مدينة أوباري بين التبو والطوارق والذي وقعه الطرفان بالعاصمة القطرية الدوحة في شهر نوفمبر 2015.

وكتب كوبلر عبر حسابه على موقع التدوينات القصيرة «تويتر»: «أرحب باتفاق التبو والطوارق التاريخي في أوباري، نأمل أن يسهل هذا الاتفاق العودة إلى حياة يومية طبيعية ومتناغمة».

وأعلن أمس الجمعة في مدينة أوباري تطبيق جميع بنود اتفاق «السلام» بين التبو والطوارق، مقدميْن الشكر إلى المجلس الاجتماعي لقبيلة الحساونة والقوة المحايدة على ما بذلوه «من جهد طيلة فترة تنفيد الاتفاقية وإلى كل من ساهم فى الصلح».

وأكد طرفا الاتفاق إنهاء جميع الخلافات، كما دعوا «الأمم المتحدة والدولة الراعية للسلام الإيفاء بما وعدت به من التعويضات وجبر الضرر الناجمة عن الاقتتال بين الطرفين في المنطقة والحكومة الليبية باتخاد الإجراءات اللازمة لتسهيل هذا الموضوع».

المزيد من بوابة الوسط