المجلس الرئاسي يدين تفجير «مانشستر أرينا » ويذكر بضحايا الإرهاب من شباب ليبيا

دان المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الهجوم الانتحاري الذي استهدف مدينة مانشستر البريطانية والذي أودى بحياة عشرات المدنيين، مشيرًا إلى «الأثر المروع للإرهاب الذي راح ضحيته المئات من خير شبابنا في حربنا ضد الإرهاب في ليبيا».

وتقدم المجلس الرئاسي بخالص التعازي والمواساة للحكومة والشعب البريطاني وأسر الضحايا، مؤكدًا على عمق العلاقة التي تربط الشعبين الليبي والبريطاني.

وأكد المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، في بيان أصدره ليل الثلاثاء، أن المعركة مازالت مستمرة وسيواصل التعاون مع بريطانيا والأصدقاء الدوليين وشركائه لمحاربة الإرهاب وهزيمته حول العالم.

إقرأ أيضًا: تفاصيل أسرة وحياة الليبي «سلمان» منفذ هجوم مانشستر

وأشار المجلس الرئاسي إلى أنه لا بديل عن توحيد الجهود لمحاربة الإرهاب بصورة جادة على الصعيد العالمي وإدانة الممارسات الإرهابية بكافة إشكالها.

المزيد من بوابة الوسط