آمر قاعدة طبرق البحرية يكشف تفاصيل توقيف جرافتين إيطالية ويونانية قرب سواحل درنة

روى آمر قاعدة طبرق البحرية، العميد ناجي بوعلوية، تفاصيل توقيف جرافين إيطالية ويونانية قرب سواحل مدينة درنة شرق البلاد اليوم الأحد، عن طريق أحد الزوارق التابعة للقاعدة.

وقال بوعلوية لـ«بوابة الوسط» إنه «عند قيام زورق المرقب التابع لقاعدة طبرق البحرية بمهمة استطلاعية ظهر اليوم الأحد بالقرب من سواحل درنة ورأس الهلال تم رصد جرافتين الأولى يونانية والثانية إيطالية وتم إجبارهما على التوجه إلى ميناء رأس الهلال في نقطة تابعة للقوات البحرية الليبية»، مشيرًا إلى أنه يجري التحقيق مع طاقم الجرافتين دون أن يفصح عن مزيد من تفاصيل.

وأضاف بوعلوية أن الزوارق التابعة لقاعدة طبرق البحرية «تقوم بعمليات استطلاعية واسعة بالقرب من سواحل الحنية ورأس الستين ودرنة ورأس الهلال من أجل مراقبة الحدود البحرية الليبية ومراقبة من يقوم بتزويد المجموعات الإرهابية في درنة بالعتاد وغيره»، وتابع: «سنضرب بيد من حديد كل من يقترب من سواحلنا وشواطئنا».

وأثنى آمر قاعدة طبرق البحرية العميد ناجي بوعلوية على جهود طاقم زورق المرقب من ضباط وضباط صف على مجهوداتهم التي يبذلونها من أجل تأمين وحماية شواطئ البلاد رغم قلة إمكاناتهم.

وأعلنت غرفة عمليات عمر المختار التابعة للقيادة العامة للجيش الوطني الليبي في 21 يناير الماضي منع الحركة البحرية في المنطقة الممتدة من منطقة الحنية شرق درنة حتى منطقة عين الغزالة غرب طبرق.

وقال آمر غرفة عمليات عمر المختار العميد سالم الرفادي، في وقت سابق لـ«بوابة الوسط»، إن الإجراء يأتي في إطار ضمان عدم وصول أي قطع بحرية أو زوارق أو قوارب صيد لتقديم دعم لـ(أنصار الشريعة) أو (مجلس شورى مجاهدي درنة) التي تتخذ من درنة مقرًا لها.

المزيد من بوابة الوسط