شكري: «عودة النواب» إلى الحوار تطور إيجابي ويتسق مع خارطة الطريق

قال وزير الخارجية المصري سامح شكري إن قرار مجلس النواب الليبي أمس بالعودة المشروطة إلى الحوار، «تطور إيجابي متسق مع خارطة الطريق التي طرحتها مصر».

وأضاف الوزير المصري، في تصريحات لجريدة «اليوم السابع»، أن «القضية الليبية والأوضاع في سورية كانت مواضيع مطروحة على طاولة الحوار بين الرئيسين المصري السيسي والأميركي ترامب، في البيت الأبيض».

ونفى وزير الخارجية المصري سامح شكري اعتزام الولايات المتحدة الأميركية القيام بعمل عسكري في ليبيا، موضحًا أن الولايات المتحدة تتابع جهود مصر للوصول لحل سياسي.

وأشار إلى أن «هناك أرضية مشتركة بكل القضايا بين البلدين»، متابعًا: «إن مصر مهتمة بالدول العربية الشقيقة اهتمامًا مطلقًا، وتعمل على استعادة الاستقرار عبر التواصل مع جميع الأطراف الوطنية».

وقال شكري إن الرئيسين عبدالفتاح السيسي ونظيره دونالد ترامب اتفقا على استئناف الحوار الاستراتيجي على مستوى وزيري الخارجية والدوائر المختلفة بين البلدين.

المزيد من بوابة الوسط