السراج يقدم التعازي لملكة بريطانيا في ضحايا هجوم «وستمنستر»

قدم رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج التعازي إلى ملكة بريطانيا والحكومة البريطانية وأسر ضحايا الهجوم قرب مقر مجلس العموم بمنطقة وستمنستر بالعاصمة لندن، الذي أودى بحياة ثلاثة أشخاص وإصابة العشرات.

وأكد رئيس المجلس الرئاسي وقوف الشعب الليبي إلى جانب الشعب البريطاني الصديق في هذه الظروف الصعبة، كما أعلن تضامنه مع المملكة المتحدة حكومة وشعبًا، مشيرًا إلى «أن هذا العمل الإجرامي يؤكد ضرورة توحيد الجهود لمواجهة الإرهاب بإشكاله ومسمياته كافة أينما وجد، والعمل على هزيمته واقتلاعه من جذوره».

من جانبها أعلنت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، أمس الخميس أن منفذ اعتداء لندن بالأمس مولود في بريطانيا، وكان موضع تحقيق لجهاز الاستخبارات البريطانية (إم آي 5) قبل سنوات بشبهة التطرف العنيف.

وقالت ماي أمام البرلمان: «إن هذا الرجل مولود في بريطانيا.. وكان قبل سنوات موضع تحقيق لـ(إم آي 5) على خلفية شبهات بالتطرف العنيف»، مضيفة أنه «كان شخصية ثانوية في هذا التحقيق».

وأكدت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، الخميس أمام النواب أن «بريطانيا ليست خائفة»، غداة اعتداء أمام مبنى البرلمان في لندن أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص.

وقالت ماي: «لسنا خائفين، ولن تفتر عزيمتنا في مواجهة الإرهاب».