مخاوف من موت 250 مهاجرًا غرقًا قبالة ليبيا

أعربت منظمة غير حكومية الخميس، عن خشيتها من أن يكون نحو 250 مهاجرًا إفريقيا قضوا غرقا في مياه المتوسط بعدما عثر زورق إنقاذ على قاربين مطاطيين شبه غارقين قبالة السواحل الليبية.

وقالت لورا لانوزا من منظمة «برو اكتيفيان اوبن آرمز» المسؤولة عن قارب الإنقاذ، إنه تم انتشال خمس جثث طافية من القاربين على بعد حوالى 15 كلم قبالة الساحل الليبي.

وأضافت لـ«فرانس برس»: «نعتقد أن ليس هناك تفسير آخر سوى أن هذين القاربين كانا مليئين بالناس»، لافتة إلى أن كلا منهما يحمل عادة ما بين 120 و140 مهاجرًا.

المزيد من بوابة الوسط