غرفة عمليات عمر المختار توجه نداء لسكان مدينة درنة

وجهت غرفة عمليات عمر المختار التابعة للقيادة العامة للجيش الوطني الليبي والتي تحيط بمدينة درنة من 5 محاور نداء لجميع سكان مدينة درنة وخاصة الذين يتواجدون في تخومها والمجاورين لجماعات ما يعرف بـ«مجلس شورى مجاهدي درنة وضواحيها وآنصار الشريعة» طالبتهم فيه إخراج هذه الجماعات من محيطهم السكني أو ترك المكان بما فيه ليكون هدفا ً للقوات المسلحة الليبية.

وعلمت «بوابة الوسط» من مصادر مقربة من آمر غرفة عمليات عمر المختار «أن ساعة الحسم لن تكون بعيدة وقواتنا جميعها على أهبة الإستعداد فقط ننتظر ساعة الصفر من القيادة العامة للجيش الوطني الليبي».

وشدد المصدر «على سكان مدينة درنة أن يتعاونوا مع رجال الجيش الوطني الليبي ولا يتعاملوا مع أي طرف إرهابي خارج شرعية الدولة ولا تحاولوا أن تعطوهم أي نوع من الدعم»، مؤكدا ً على ضرورة «إخلاء كل الأماكن التي يتواجد بقربها ويتمركز فيها قوات ما يعرف مجلس شورى مجاهدي درنة وضواحيها وآنصار الشريعة».

وذكر المصدر قصفت عصر اليوم الخميس بعض الطائرات العمودية التابعة لسلاح الجو الليبي تمركزات للقوات الإرهابية في منطقة الظهر الحمر وخلفت خسائر مادية وبشرية في صفوف قوات العدو.