بنغازي تحتفل باليوم الوطني للمعلم

احتفلت نقابة معلمي بنغازي بـ«اليوم الوطني للمعلم»، في قاعة ليالي العمر بمنطقة بوعطني اليوم السبت.

ويصادف تاريخ 10 مارس من كل عام اليوم الوطني الليبي للمعلم.

وحضر الاحتفال رئيس أعضاء اللجنة التسييرية لنقابة معلمي بنغازي ومديري الإدارات بديوان تعليم بنغازي وعدد من قدامى المعلمين، ومؤسسات المجتمع المدني.

وألقى رئيس اللجنة التسييرية لنقابة معلمي بنغازي عمر العبار كلمة حيا فيها جهود المعلمين، واصفًا إياهم بـ«المخلصين، الذين يفنون أعمارهم في تعليم أبناء ليبيا ليزيلوا عنهم صدف الجاهلية».

وأضاف: «المعلم هو النور الذي يضيء حياة الناس وهو عدو الجهل والقاضي عليه وهو الذي ينمي العقل ويهذب الأخلاق، لذا وجب تكريمه واحترامه لأنه يحمل أسمى رسالة وهي رسالة العلم والمعرفة التي حملها خاتم المرسلين محمد عليه أفضل الصلوات والتسليم».

واعتبر العبار أن «المعلم هو من أعطى للحياة قيمة وهو من غرس التميز ومعانيه في جدران المدارس»، متابعًا: «لذا نرسم لكم وسامًا من نور بعدد نجوم السماء، أيها المبجلون اليوم، ونحن نحتفل بالعيد الوطني للمعلم تقديرًا للعطاء الفياض منكم».

وشارك عدد من منتديات الطفولة في إحياء الاحتفال بعروض غنائية وموسيقية.