العقيد ميلود الزوي ينعى 3 جنود من القوات الخاصة ببنغازي

نعى الناطق باسم القوات الخاصة العقيد ميلود الزوي، ثلاثة جنود لقو حتفهم جراء انفجار لغم أثناء تقدمهم عقب سيطرة الجيش على مواقع جديدة بـ«عمارات الـ12» الواقعة بين منطقتي بوصنيب وقرية المجاريس بمنطقة قنفودة غرب مدينة بنغازي، مشيراً إلى استمرار العمليات العسكرية هناك.

وقال الزوي لـ«بوابة الوسط» إن القوات الخاصة «فقدت ثلاثة جنود قضو جراء الألغام الأرضية أثناء تقدمهم»، وأن «شهداء الواجب» هم: الجندي اسامة محمد مقاوي السعيطي تابع لمدرسة الصاعقة والمظلات والجنديان ايمن محمد عبدالسلام البركي ومحمد حسين جبريل الشويهدي من الكتيبة الأولى صاعقة سرية البركان،بالأضافة الى جريحين.

إقرأ أيضًا: الزوي يؤكد السيطرة على مواقع جديدة بـ«عمارات الـ12» بقنفودة غرب بنغازي

وأوضح الزوي أن قواتهم تقدمت تحت غطاء جوي من مقاتلات سلاح الجو الليبي التي نفذت طلعات جوية قتالية وقصف مدفعي مكثف، تقدموا المشاة وتمركزوا بمواقع متقدمة بعد سيطرتهم على مواقع ومراصد كانت تحت سيطرة التنظيمات الأرهابية.

المزيد من بوابة الوسط