كتيبة «204» تعلن أن جميع منتسبيها لا علاقة لهم بالسياسة

أكد ضباط وضباط صف والمتطوعون الشباب المساندون بكتيبة «204» أن جميع منتسبي الكتيبة والعسكريين الملتحقين بها والمتطوعين بالكتيبة لا علاقة لهم بأي أمور سياسية.

كما جدد ضباط الكتيبة دعمهم للشرعية المتمثلة في القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية بقيادة المشير أركان حرب خليفة بالقاسم حفتر، وآمر الكتيبة 204 دبابات العميد ركن جعفر أحمد علي الشريف.

وأصدر ضباط وضباط صف والمتطوعون الشباب المساندون بكتيبة «204» بيانًا أشاروا فيه إلى أن الكتيبة «استشهد حتى الآن 275 بطلاً من عسكريين ومتطوعين مدنيين وجرح أكثر من 600 بطل».

وختم ضباط وضباط صف والمتطوعون الشباب المساندون بكتيبة «204» بيانهم بالقول: «نعاهد شعبنا أننا مستمرون في الحرب ضد الخوارج حتى ينتصر شعبنا على كل من يحمل أفكارًا هدامة».

يذكر أن القيادة العامة للجيش الليبي قررت في شهر أغسطس الماضي، إعادة تسمية «الكتيبة 204 دبابات»، وتعيين آمر جديد لها لتنتهي علاقة الكتيبة رسميًا بالآمر السابق المهدي البرغثي، الذي يشغل حاليًا وزير الدفاع في حكومة الوفاق.

وتقرر وفق القرار الذي أصدره قائد الجيش، الفريق أول ركن خليفة حفتر، أن يعاد تسمية الكتيبة إلى «الكتيبة 298 دبابات» على أن تكون تبعيتها للمنطقة العسكرية بنغازي. كما تقرر أن يُعين العميد عبدالكريم حسين محمود البرغثي آمرًا للكتيبة.

وقرر المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني في 14 مايو الماضي تفويض 18 شخصًا بالمهام الممنوحة للوزراء، بينهم المهدي البرغثي وزيرًا للدفاع.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط