أبوالغيط: شخصية عربية مطروحة لتولي منصب مبعوث الجامعة إلى ليبيا

قال الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبوالغيط، إن هناك شخصية عربية مطروحة للتعيين في منصب مبعوث الجامعة إلى ليبيا، لكنه قال إنه لن يكشف عنه في الوقت الحالي.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده أبوالغيط مع مبعوث الاتحاد الأفريقي إلى ليبيا، جاكايا كيكويتي، ومبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا، مارتن كوبلر، عقب اجتماعهم الثلاثي بمقر الجامعة في القاهرة الذي ناقشوا خلاله تطورات الوضع في ليبيا.

وأكد أبوالغيط خلال المؤتمر أن الشخصية العربية «ليست مصرية»، مشيرًا إلى أن المرشح سيصل القاهرة خلال الأيام المقبلة، وقال «سنعمل معًا مع ممثلي الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي، وطبقًا لقرارات الجامعة العربية ونتائج اجتماع اليوم الذي كان مثمرًا للغاية».

وبشأن إمكانية لقاء ممثلي الجامعة العربية مع أطراف الأزمة في ليبيا، لم يستبعد أبوالغيط خلال المؤتمر أن يقوم بزيارة إلى مقر المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني في طرابلس ولقاء رئيسه فائز السراج، وكذلك إلى مجلس النواب في طبرق والاجتماع مع رئيسه عقيلة صالح.

وأضاف «لقد اتفقنا على عدد من الخطوات العملية الهامة لتشجيع الحوار الليبي، وقيام مبعوثي الجامعة والاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة بمهام مشتركة للتواصل مع الأطراف الليبية وتنفيذ الاتفاقات الموقع عليها، وكذلك التنسيق المشترك لحشد الدعم لعقد مؤتمر دولي بشأن ليبيا».

وذكر اﻷمين العام للجامعة العربية خلال المؤتمر الصحفي أن هذا الاجتماع «لن يكون الوحيد»، وإنه «تم التوافق على عقد اجتماعات أخرى قريبًا، كلما سمحت بذلك الظروف».