«الوطنية للنفط»: وضعنا في إعتبارنا حدوث إشتباكات في الموانئ النفطية

أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط أنها وضعت في إعتبارها حدوث إشتباكات في الموانئ النفطية منذ فترة وتهيئتها خططا للإطفاء والإخلاء وللحد من الخسائر في إطار غرفة عمليات تنسيقية مشتركة مع الشركات النفطية في الهلال النفطي، مشيرة إلى إستمرار الإشتباكات داخل ميناء الزويتينة.

وأصدر مكتب الإعلام التابع للمؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس بياناً حول الوضع في منطقة الهلال النفطي بين فيه تقدم الجيش من عدة محاور نحو المنطقة وسيطرته على مينائي راس لانوف والسدرة ومجمع راس لانوف.

وأشار البيان إلى إنعقاد مجلس إدارة المؤسسة بشكل دائم مع رؤساء الشركات النفطية بمنطقة الهلال النفطي مبيناً عدم تسجيل أي خسائر تذكر حتى صدور البيان فيما تعود الصورة المتداولة لدخان ظاهر من ميناء السدرة لحريق طال خزان وقود صغير يغذي مولد كهربائي تابع لحرس المنشآت النفطية بالميناء.

وأعلنت القوات المسلحة الليبية أنها سيطرت اليوم الأحد على ميناءي السدرة ورأس لانوف الرئيسيين في الشرق إثر هجوم مباغت، استهدف منطقة الهلال النفطي، وقال العقيد أحمد المسماري، الناطق باسم الجيش، «سيطرت قواتنا المسلحة الباسلة على بوابات أجدابيا وميناء السدرة والحي الصناعي والمنطقة السكنية وميناء راس لانوف»، وأضاف، أن «الاشتباكات الآن على ميناء الزويتينة».

المزيد من بوابة الوسط