النعاس: لا خيار إلا إقرار الاستفتاء على مشروع الدستور

قال عضو الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور عمر النعاس، إنه لا خيار أمام مجلس النواب إلا إقرار قانون الاستفتاء على مشروع الدستور، الذي قدمته الهيئة للمجلس في أبريل الماضي.

جاء تصريح النعاس إلى «بوابة الوسط» اليوم الخميس على خلفية الجلسة التي دعا إليها أعضاء من هيئة الدستور، بحضور اللجنة التسييرية لمجس حكماء بنغازي، أمس الأربعاء، التي تأتي في إطار توضيح مواد المشروع لشرائح المجتمع المختلفة.

واستغرب النعاس أثناء حديثه من عدم إطلاع معظم الحاضرين للجلسة على مشروع الدستور، الذي انتهت صياغته في 19 أبريل الماضي، واصفًا النقاش الذي جرى أثناء إدارة الجلسة بـ«العاطفي» بعيدًا عن الرؤية الواقعية للوضع الليبي الراهن.

وذكر عضو الهيئة عن الدائرة الرابعة أن ما يعرقل الاستفتاء على المشروع هو الطعن المقدم من بعض الأعضاء، الذين يزعمون أن المقترح المقدم غير مكتمل وبه كثير من المآخذ، وهذا غير صحيح على حد تعبير النعاس.

وأضاف: «بطبيعة الحال لن يتفق الليبيون عل كل مواد الدستور، ولذلك نطالب باستفتاء سريع عليه. النواب بدؤوا فعليًّا بمناقشة قانون الاستفتاء على المشروع وعليهم أن يسرعوا بإقراره».