عمداء بلديات الجنوب الشرقي يبحثون أزمة نقص الوقود

بحث عمداء بلديات الواحات (جالو وأوجلة وأجخره) والكفرة وتازربو مع مسؤولي محطة كهرباء السرير الغازية ومستودع البريقة وموقع النهر الصناعي في محطة الشعلة بالسرير أزمة نقص الوقود.

وقال عميد بلدية جالو شعيب لامين لـ«بوابة الوسط»، اليوم الأربعاء، إن أزمة نقص الوقود بدأت بعد الاشتباكات الواقعة في منطقة 18 وموقع النهر على الطريق الرئيسي الرابط بين أجدابيا والواحات، مؤكداً أن عممداء البلديات اتفقوا على وضع حلول بديلة في حال اغلاق الطريق.

وأوضح لامين، أن الاجتماع بحث سبل تذليل الصعاب وحلحلة الأزمة من أجل ضمان استمرار المحطة في العمل وإيجاد طريقة لتزويدها بالوقود من خلال مستودع البريقة في السرير، مشيرا إلى أن المجتمعين اتفقوا على أن تتكفل المجالس البلدية بدفع الفارق لسائقي الشاحنات الذين سيقمون بسلك طريق الصحراوي للوصول للمحطة وتزويدها بالوقود.

وطالب لامين المواطنين في مدن الجنوب الشرقي بترشيد استهلاك الكهرباء، منوها إلى أن المحطة السرير ستشرع في طرح في الأحمال على كافة المدن المذكورة لساعات، دون أن يكون هناك انقطاع دائم للتيار الكهربائي بعد تكاتف الجهود بين المواطنيين والجهات المختصة.

كلمات مفتاحية