جوناثان واينر: هذا ما يحتاجه الوضع في إجدابيا

قال المبعوث الأميركي الخاص إلى ليبيا، جوناثان واينر، إن الوضع في مدينة إجدابيا الليبية «يحتاج إلى مؤسسات عسكرية وأمنية موحدة لمواجهة المارقين وكذلك الإرهابيين»، وفق ما غرد به عبر حسابه على موقع «تويتر» اليوم الاثنين.

ويأتي تصريح المبعوث الأميركي كأول تعليق له على الاشتباكات التي شهدتها المدينة قبل أيام، بين قوات الجيش ومجموعات مسلحة تابعة لما يسمى بـ«سرايا الدفاع عن بنغازي».

وفي تغريدة أخرى قبل أيام قال واينر إنه لاحظ «بقلق» التصريحات «المزعجة» للمفتي الصادق الغرياني، والتحذيرات التي أطلقتها رابطة علماء ليبيا، والتي كانت قد انتقدت الغرياني بشأن مطالبته للمسلحين بالتوجه إلى بنغازي بعد تحرير سرت.

وأثارت تصريحات الشيخ الغرياني بشأن مطالبته المتكررة لمن يسميهم بـ«الثوار» بالتوجه إلى بنغازي بعد تحرير سرت من تنظيم «داعش» موجة انتقادات واسعة في الأوساط الليبية إلى حد دفع برابطة علماء ليبيا إلى الرد عليه ومطالبته بأن يدعو إلى «التّصالح والتعاون والاتحاد ضد الأخطار المحدقة بالبلد في خارجه وداخله».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط