«البنيان المرصوص» تعلن تحرير مدنيين من قبضة «داعش» في سرت

‏كشفت قوات «البنيان المرصوص» التابعة لحكومة الوفاق الوطني، عن نجاحها في تحرير بعض المدنيين ممن كانوا رهن الاعتقال لدى تنظيم «داعش» في مدينة سرت، والذين بدت عليهم آثار التعذيب.

وأعلن الناطق باسم العملية، العميد محمد الغصري، أمس الخميس، دخول القوات التابعة للعملية إلى سرت معقل «داعش» الرئيسي، حيث سيطر على المدينة قرابة العام.

وفي سياق متصل، ذكر المركز الإعلامي لعملية «البنيان المرصوص‬»، أن المدفعية الثقيلة وسلاح الجو دكا بالأمس تمركزات داعش في محيط مجمع قاعات واغادوغو، وأن العد التنازلي لمعركة شهداء البنيان‬ بدأ باستعادة المدينة.

وانطلقت عملية «البنيان المرصوص» في 12 مايو الماضي لتحرير مدينة سرت والمناطق المحيطة بها من تنظيم «داعش»، بعد أن شن هجمات على البلدات الواقعة غرب سرت، وحققت خلال الأيام الماضية تقدمًا متسارعًا على الأرض.

المزيد من بوابة الوسط