وفد «طالبان» يزور طهران

قالت حركة طالبان الأفغانية، اليوم الأربعاء، إنها أرسلت وفدًا إلى طهران مؤخرًا من مكتبها في قطر؛ بهدف بحث الوضع في أفغانستان مع مسؤولين إيرانيين، بالتزامن مع مساعي الحكومة لإقناع المتمردين بالمشاركة في محادثات سلام.

وأعلنت طالبان في بيان نقلته وكالة الأنباء الفرنسية أن وفدًا رفيع المستوى بقيادة طيب آغا زار مؤخرًا إيران. وطيب آغا هو مدير مكتب ممثلية طالبان في الدوحة. وأوضح البيان الذي نُشر على الموقع الإلكتروني للمتمردين أن الوفد التقى مسؤولين إيرانيين للبحث في «الوضع الحالي بأفغانستان والمنطقة والعالم الإسلامي، وكذلك وضع اللاجئين الأفغان المقيمين في إيران».

ووصف البيان الزيارة بـ«العادية» لممثلين عن المتمردين بين زيارات أخرى خارج أفغانستان من أجل «بحث مشاكل ثنائية وإقامة علاقات وتعزيزها». وأكدت الحركة أن وفودًا لها قامت بزيارة اليابان وفرنسا والصين مؤخرًا.

الزيارة الثالثة
وقال الموقع الإلكتروني الإخباري الإيراني تسنيم، أمس الثلاثاء، إن وفدًا لطالبان كان متواجدًا في إيران لإجراء محادثات مع مسؤولين حول «تطور الوضع في العالم الإسلامي». وأشار الموقع إلى أنها المرة الثالثة التي تشارك فيها حركة طالبان في محادثات بإيران، لكن الناطقة باسم وزارة الخارجية مرضية أفخم نفت علمها بتلك الزيارة، لافتة إلى أنها شاهدت تلك التفاصيل في الأخبار.

وكثفت حكومة كابول اتصالاتها مع الدول المجاورة خلال الأشهر الأخيرة بما فيها إيران، على أمل التوصل لتوافق إقليمي يهدف لإجراء مفاوضات سلام محتملة مع طالبان. وتستقبل إيران حوالى 2,5 مليون أفغاني معظمهم هربوا من الحرب، بينهم نحو مليون لاجئ وكثيرون آخرون لا يحملون أوراقًا ثبوتية.