جورجيا تستضيف مناورات عسكرية مشتركة مع أميركا

بدأت القوات الأميركية والجورجية، اليوم الإثنين، مناورات عسكرية تستمر أسبوعين في الجمهورية الواقعة بجنوب القوقاز في تحرك من المرجح أن يغضب روسيا التي كانت جورجيا تدور في فلكها ضمن الاتحاد السوفيتي السابق.

وبحسب «رويترز»، يُشارك حوالي 600 جندي أميركي وجورجي في المناورات التي جعلت الجيش الأميركي ينقل للمرة الأولى من بلغاريا عبر البحر الأسود سرية ميكانيكية كاملة تضم 14 مركبة برادلي من مركبات المشاة القتالية.

وقال مدير التدريبات في القيادة الأوروبية للقوات الأميركية البريجادير جنرال مارك لويبن: «يمثل ذلك خطوة كبيرة في تدريبنا وقدرتنا على التبديل والتوفيق بين المعدات». وتدعم الولايات المتحدة مسعى جورجيا للانضمام إلى حلف الأطلسي.

المزيد من بوابة الوسط