الشرطة الإيطالية تبحث عن مشتبه في ضلوعهم بـ«الإرهاب»

قالت الشرطة الإيطالية إنها تنفذ عمليات اعتقال لأشخاص يشتبه انتمائهم لـ«عصابة إرهاب إسلامي» يزعم أنها ساعدت في تنفيذ هجمات بباكستان، بما في ذلك تفجير في سوق أسفر عن مقتل أكثر من 100 شخص.

وأوضحت شرطة مكافحة الإرهاب في سردينيا، اليوم الجمعة وفقًا لـ«أسوشيتد برس»، إنها نفذت مذكرات اعتقال بحق 18 مشتبها بهم.

وأضافت الشرطة إن بعض المشتبه بهم كانوا مسؤولين عن «العديد من أعمال الإرهاب الدامية في باكستان» بما في ذلك انفجار أكتوبر 2009 في سوق ببيشاور خلف أكثر من مائة قتيل.

وقالت الشرطة إن الهدف من هذه الشبكة الارهابية هو التمرد على الحكومة الباكستانية.