واشنطن تطالب بكين بالإفراج عن صحافية حُكم عليها بـ7 سنوات

طالبت الولايات المتحدة السلطات الصينية بالإفراج الفوري عن الصحافية غاو يو التي حكم عليها، اليوم الجمعة، في بكين بالسجن سبع سنوات بتهمة كشف «أسرار دولة».

وقال مسؤول في الخارجية الأميركية لوكالة «فرانس برس» «نطالب السلطات الصينية بالإفراج فورا عن السيدة غاو واحترام التزاماتها في شأن حقوق الإنسان».

وأضاف المسؤول الذي رفض ذكر اسمه، أن قلق الولايات المتحدة ينبع من الحكم على غاو (71 سنة) «إثر محاكمة مغلقة لافشائها أسرار دولة لهيئة إعلامية أجنبية».

وتابع: «إدانة غاو يو وهي صحافية متمرسة تندرج في إطار اتجاه مقلق للعمل الحكومي بحق محامين يدافعون عن قضايا تصب في المصلحة العامة وناشطين على الإنترنت وصحافيين ورجال دين وآخرين يرفضون في شكل سلمي السياسة الصينية الرسمية».

وكانت غاو أول من فاز العام 1997 بالجائزة العالمية لحرية الصحافة التي تمنحها منظمة اليونيسكو. وأوقفت في نهاية أبريل 2014.