أميركا: محادثات إيران النووية تستحق التمديد

أعلنت وزارة الخارجية الأميركية، الثلاثاء، أنَّ المفاوضات النووية بين إيران والقوى العالمية الست أحرزت تقدمًا يسمح بالبقاء في سويسرا بعد انقضاء المهلة منتصف الليل، رغم استمرار وجود قضايا صعبة. وقالت الناطقة باسم الخارجية الأميركية ماري هارف، في بيان نقلته «رويترز»: «أحرزنا تقدمًا كافيًا خلال الأيام القليلة الماضية يستحق البقاء حتى الأربعاء. لا تزال هناك عدة قضايا صعبة».

وأشار وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس، الثلاثاء، إلى أنَّ المحادثات حول برنامج طهران النووي أحرزت تقدمًا، لكنها برهنت على صعوبتها وستستمر على الأرجح خلال الليل. وحدَّدت القوى الست الكبرى وإيران يوم 30 يونيو كموعد للتوصُّل إلى اتفاق شامل تقبل طهران بموجبه فرض قيود على برنامجها النووي لمنعها من صنع قنبلة، مقابل تخفيف عقوبات دولية.