غوتيريس يدعو لحوار مع «طالبان» وتجنب انهيار اقتصادي

الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس. (أرشيفية: الإنترنت)

دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، الخميس، المجتمع الدولي لإجراء حوار مع حركة طالبان، التي استولت على السلطة في أفغانستان، مشددًا على ضرورة منع حدوث انهيار اقتصادي في هذا البلد؛ لأنه قد يؤدي إلى ملايين الوفيات.

وقال غوتيريس، في مقابلة مع وكالة «فرانس برس»: «يجب علينا أن نبقي على حوار مع طالبان. حوار نؤكد فيه على مبادئنا بصورة مباشرة. حوار مع شعور بالتضامن مع الشعب الأفغاني». وشدَّد الأمين العام على أن «واجبنا هو أن نتضامن مع شعب يعاني بشدة؛ حيث يواجه الملايين والملايين خطر الموت جوعًا».

- ميركل تدعو إلى مواصلة المحادثات مع طالبان لإجلاء المزيد من أفغانستان
- «طالبان» تعلن أسماء أبرز وزراء الحكومة الجديدة

وفي وقت سابق، اليوم الخميس، أشاد البيت الأبيض بـ«تعاون» حركة طالبان و«مرونتها» وذلك بعيد وصول عشرات بينهم أميركيون إلى الدوحة وافدين من مطار كابل، في أول رحلة إجلاء لرعايا أجانب من العاصمة الأفغانية منذ استكمال الانسحاب الأميركي من أفغانستان أواخر أغسطس الماضي.

وأعلن البيت الأبيض في بيان نقلته «فرانس برس» أن «طالبان أبدت تعاونًا بإتاحتها مغادرة مواطنين أميركيين وحاملي تأشيرات إقامة دائمة» إلى الولايات المتحدة. وتابعت الرئاسة الأميركية: «لقد أبدوا مرونة ومهنية في التواصل الذي تم معها على هذا الصعيد» واصفة الأمر بأنه «خطوة أولى إيجابية».

المزيد من بوابة الوسط