الصين: المسحات الشرجية قد تكون أكثر فاعلية لاكتشاف «كورونا»

أفراد من الطاقم الطبي يتجمعون لإجراء فحوصات لكل سكان أحد أحياء هونغ كونغ. (أرشيفية: ا ف ب)

قالت الصين إن المسحات الشرجية قد تكون أكثر فاعلية في الكشف عن فيروس «كورونا» المستجد من مسحات الحلق والأنف العادية.

وأشارت السلطات الصحية في البلد الذي سيطر على انتشار الفيروس الشهر الماضي، إلى أن «كورونا» يبقى مدة أطول في الجهاز الهضمي، حسب موقع قناة «يورو نيوز».

لكن الناطق باسم الحكومة اليابانية كاتسونوبو كاتو كشف عن تقديم طوكيو، أمس الإثنين، طلبا رسميا عبر سفارتها في بكين لإعفاء القادمين من البلاد من الفحوص الشرجية.

وتابع: «طلبت سفارتنا استبعاد اليابانيين من فحوص المسحات الشرجية، بعدما شعروا بتعرضهم لضغط نفسي هائل».

وأضاف: «لم نتلق ردا بأنهم سيستجيبون لطلبنا، وسنواصل الضغط»، مشيرا إلى عدم وجود معلومات عن استخدام أي دولة أخرى لهذه الطريقة.