ترامب يوقع خطة الإنعاش الاقتصادي «تحت الضغط»

الرئيس الأميركي دونالد ترامب. (أرشيفية: الإنترنت)

وقَّع الرئيس الأميركي المنتهية ولايته دونالد ترامب، بضغط من جميع الأطراف، على خطة تحفيز جديدة للاقتصاد قيمتها 900 مليار دولار، تمنح إعانات للأسر والشركات الصغيرة المتضررة من فيروس «كورونا المستجد».

كما وقَّع ترامب مساء أمس الأحد، قانون تمويل الوكالات الفدرالية، وهو ما سيمنع حصول إغلاق حكومي، حسب بيان للبيت الأبيض، نقلته وكالة «فرانس برس».

وقبل توقيعه، قال ترامب الأحد متوجهًا إلى الأميركيين إن هناك أخبارًا سارة بخصوص مشروع قانون حزمة الإغاثة المتعلق بالفيروس.

ترامب رفض مرارًا التوقيع على الخطة
وكان ملايين الأميركيين المتضررين من الوباء يواجهون خطر خسارة إعانات البطالة الأحد، بسبب رفض ترامب المتكرر توقيع الحزمة الضخمة التي أقرها «كونغرس».

وانتهت صلاحية برنامجين فدراليين لإعانات البطالة تمت الموافقة عليهما في مارس كجزء من خطة إغاثة أولية لمواجهة فيروس «كورونا» منتصف ليل السبت، ما أدى إلى قطع المساعدات عن نحو 12 مليون أميركي، وفقًا لمركز أبحاث مؤسسة القرن.

وحزمة الإغاثة البالغة 900 مليار دولار التي وافق عليها الكونغرس بأغلبية ساحقة الإثنين الماضي، بعد أشهر من المفاوضات، ستمدد تلك الإعانات بالإضافة إلى مزايا أخرى من المقرر أن تنتهي صلاحيتها في الأيام المقبلة.

المزيد من بوابة الوسط