نيجيريا تفتح حدودها المغلقة مع بنين والنيجر

نيجيري في متجر يبيع سلعا غذائية في سوق أجارا بمدينة باداغري قرب لاغوس، 6 سبتمبر 2019. (أ ف ب)

أمر الرئيس النيجيري محمد بخاري، الأربعاء، بفتح الحدود البرية لبلاده مع بنين والنيجر المجاورتين والمغلقة منذ 2019 لوقف تهريب السلع وتشجيع الإنتاج المحلي.

وأعلنت الرئاسة النيجيرية في تغريدة أن «الرئيس بخاري أمر بالفتح الفوري لنقاط حدودية». وستفتح أربعة معابر حدودية اعتبارا من الخميس، فيما يعاد فتح باقي النقاط قبل نهاية الشهر الحالي، وفق ما أكدت وزيرة الاقتصاد زينب أحمد في مؤتمر صحفي، الأربعاء.

وقالت الوزيرة إنه بناء على تعليمات الرئيس فإن «حظر استيراد الأرز والدواجن وغيرها من السلع المحظورة، لا يزال قائما وستقوم فرق دوريات الحدود بمراقبة تطبيقه»، حسب وكالة «فرانس برس».

وسبق أن فاجأ بخاري جيران نيجيريا عندما قام بشكل غير متوقع بإغلاق حدود بلاده أمام تجارة السلع، مؤكدا أن الوقت حان للقضاء على تجارة التهريب. ولقيت الخطوة الأحادية الجانب انتقادات لانتهاكها معاهدات حول التجارة وحرية التنقل موقعة في إطار المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا «إيكواس».

وأثر قرار الإغلاق بشكل كبير على بنين، إحدى الدول الرئيسية المصدرة لسلع غذائية إلى الدولة الأكبر من حيث عدد السكان في أفريقيا، عن طريق مرفأ كوتونو. كذلك كان للقرار انعكاسات «مدمرة» على بلدات حدودية في نيجيريا، واعتبر سببا في ارتفاع أسعار سلع ضرورية في أسواق محلية.

وتسعى الحكومة لتعزيز الزراعة المحلية ضمن مساعيها البحث عن تنويع مصادر الاقتصاد الذي يعتمد على النفط. وتعتمد الدولة بشكل كبير على الصادرات لسد حاجات سكانها البالغ عددهم 200 مليون نسمة.

المزيد من بوابة الوسط