الشرطة الكونغولية تدخل البرلمان بعد أعمال عنف جديدة

عناصر من الأمن الكونغولي, (الإنترنت)

دخلت الشرطة الكونغولية صباح الثلاثاء مقر برلمان جمهورية الكونغو الديمقراطية وتمركزت فيه، بعد مزيد من أعمال العنف داخل المبنى، وفق ما أفاد مراسل لـ«فرانس برس».

وأصيب شخص واحد على الأقل في مواجهات جرت باستخدام مقذوفات داخل «قصر الشعب» بين أنصار الرئيس فيليكس تشيسكيدي، وأنصار الأغلبية البرلمانية الموالية لسلفه جوزيف كابيلا، وفق المصدر نفسه.

وأمس قام نواب مؤيدون لتشيسكيدي بتكسير مكاتب في قاعة الجلسات للحيلولة دون عقد جلسة برلمانية.

المزيد من بوابة الوسط