ترامب وبايدن يحشدان أنصارهما في ولاية فلوريدا الحاسمة قبل أيام من الانتخابات الأميركية

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ومنافسه جو بايدن في تامبا، فلوريدا، 29 أكتوبر 2020. (أ ف ب)

في ولاية فلوريدا الحاسمة، حشد الرئيس الأميركي دونالد ترامب ومنافسه الديمقراطي جو بايدن أنصارهما الخميس، وعرض المتنافسان طريقة إدارة كل منهما لمعالجة جائحة فيروس كورونا قبل بضعة أيام على الانتخابات.

وعلى الرغم من تقدم بايدن على ترامب في استطلاعات الرأي، إلا أن الولايات المتأرجحة تلعب دورا حاسما في النتيجة النهائية، وفق وكالة فرانس برس.

وتواجه المتنافسان في السباق إلى البيت الأبيض، الجمهوري دونالد ترامب، والديمقراطي جو بايدن، الخميس في ولاية فلوريدا الحاسمة، حيث عرضا نهجيهما المختلفين في معالجة جائحة فيروس كورونا قبل بضعة أيام على الانتخابات.

وتظهر استطلاعات الرأي أن بايدن متقدم بفارق كبير على ترامب على مستوى البلاد، لكن الفارق أقل في الولايات المتأرجحة التي تلعب دورا حاسما في النتيجة النهائية.

وأظهر استطلاع رويترز-إبسوس يوم الأربعاء، أن ترامب تعادل تقريبا مع بايدن في فلوريدا بحصول الأخير على تأييد 49% من المشاركين وترامب على 47%.

ولفلوريدا، التي يبلغ عدد الأصوات المخصصة لها في المجمع الانتخابي 29 صوتا، أهمية كبرى في الانتخابات التي تجري يوم الثلاثاء المقبل.

وكان فوز ترامب في فلوريدا في عام 2016 حاسما في فوزه المفاجئ بالانتخابات.

واحتشد الآلاف، كثيرون منهم دون كمامات، في لقاء جماهيري في الهواء الطلق في تامبا الخميس، واستمعوا إلى ترامب وهو يسخر من منافسه، النائب السابق للرئيس.

وقال ترامب «هل تتخيلون الخسارة أمام هذا الرجل؟ هل تتخيلون؟»، مضيفا أنه واثق من الفوز بولاية ثانية.

أما بايدن فعقد لقاء مفتوحا في نفس الوقت في برووارد كاونتي شمالي ميامي، ظل المشاركون فيه في سياراتهم تجنبا لاحتمال انتشار عدوى كوفيد-19.

وقال بايدن «دونالد ترامب استسلم» في معركة كوفيد-19، كما وجه بايدن انتقادات لترامب لدفعه ضرائب اتحادية قليلة للغاية.

المزيد من بوابة الوسط