فلوريدا: رفع القيود المفروضة على المطاعم والحانات بسبب «كورونا»

حاكم ولاية فلوريدا رون ديسانتيس. (فرانس برس)

أعلن حاكم ولاية فلوريدا، رون ديسانتيس، رفع جميع القيود المفروضة على الحانات والمطاعم بسبب فيروس «كورونا»، في اليوم نفسه الذي سجلت فيه الولاية وفاة 122 شخصًا لتتجاوز حصيلة الوفيات الإجمالية عتبة الـ14 ألفًا.

ويسمح القرار التنفيذي الذي وقعه الحاكم الجمهوري للولاية المقرّب من  الرئيس دونالد ترامب بـ«رفع القيود على مستوى الولاية عن الأعمال، مثل المطاعم».

وأورد القرار أن سكان فلوريدا وأصحاب الأعمال فيها يحتاجون إلى «اليقين والقدرة على تأمين الدخل لأنفسهم وعائلاتهم».

وأضاف أن عمل المطاعم بات غير مقيد بالإجراءات الطارئة المتعلق بـ«كوفيد-19»، التي تحدد بـ«أقل من 50 بالمئة الطاقة الاستيعابية في الأماكن المغلقة»، ويضع القرار أيضًا حدًّا لتحصيل جميع الغرامات المستحقة والمفروضة لمخالفة إجراءات الإغلاق.

وقال ديسانتيس للصحفيين في سانت بطرسبيرغ، حيث أعلن هذا القرار: «في ولاية فلوريدا، يجب على كل شخص أن يتمتع بالحق في العمل».

وتعد ولاية فلوريدا إحدى بؤر انتشار فيروس «كورونا» في الولايات المتحدة، ووصل إجمالي عدد الإصابات فيها إلى 700 ألف، توفي منهم أكثر من 14 ألف مصاب، وفق أرقام وزارة الصحة في الولاية.

وتجاوزت الولايات المتحدة، الجمعة، عتبة سبعة ملايين إصابة بفيروس «كورونا المستجد»، وفقًا لتعداد جامعة «جونز هوبكنز» التي أفادت أيضًا بأن 203240 شخصًا توفي بالوباء في البلاد في أعلى حصيلة عالمية.

وسجّلت الولايات المتحدة 7005746 إصابة بوباء «كوفيد-19» وهو أعلى عدد في العالم، تليها الهند مع 5.8 مليون والبرازيل مع 4.7 مليون، حسب وكالة «فرانس برس».

وحذرت منظمة الصحة العالمية، أمس الجمعة، بأنه «من المحتمل جدًّا» أن تبلغ حصيلة وفيات «كوفيد-19» في مختلف أنحاء العالم إلى المليونين في حال «عدم القيام بكل ما يلزم».

وقال مدير برنامج الطوارئ في المنظمة، مايكل راين، في مؤتمر عبر الفيديو لدى سؤاله عن احتمال بلوغ حصيلة الوفيات الناجمة عن الجائحة مليوني شخص، إن العالم بحاجة لبذل كل الجهود لوقف تفشي الفيروس وإلا «سنكون أمام هذا الرقم، أو للأسف (رقم) أعلى بكثير»، حسب وكالة «فرانس برس».