العثور على جثة صحفي مقطوع الرأس شرق المكسيك

امرأة تحمل لافتة عليها عبارة «العدالة للجميع.. لا للصمت» رفضا لقتل الصحفيين في ولاية سينالوا المكسيكية، 15 مايو 2018، (ا ف ب)

أعلنت الشرطة المكسيكية العثور على جثة صحفي مقطوع الرأس شرق البلاد، في منطقة تنشط فيها عصابات الجريمة المنظّمة وتسودها أعمال عنف.

وقال قائد الشرطة في ولاية فيراكروز (شرق) هوغو غوتيريس إن الصحفي في جريدة «إل موندو دي فيراكروز»، خوليو فالديفيا (41 عاما)، عثر عليه مقطوع الرأس، حسب وكالة «فرانس برس».

وأضاف «أدين القتل الجبان للصحفي خوليو فالديفيا (...). بالتنسيق مع مكتب المدّعي العام للولاية، سنستخدم كل الموارد المتاحة للعثور على الجناة».

وسارعت منظمة «مراسلون بلا حدود» إلى مطالبة السلطات بالتحقيق في الصلات المحتملة بين جريمة قتل الصحفي وأنشطته المهنية، مشيرة إلى أن فالديفيا هو خامس صحفي يقتل في المكسيك هذا العام.

وطالبت ممثلة المنظمة في المكسيك، بالبينا فلوريس، للوكالة الفرنسية بالتحقيق في كل الفرضيات الممكنة، بخاصة تلك المتعلّقة بمسيرته المهنية كونه يعمل في منطقة يسودها العنف.

المزيد من بوابة الوسط