الأمم المتحدة تعلن 9 سبتمبر يوما دوليا جديدا لحماية التعليم من الهجمات

رحب الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، بالقرار الذي اتخذته الجمعية العامة للأمم المتحدة بالإجماع لإعلان التاسع من سبتمبر يومًا دوليا لحماية التعليم من الهجمات.

ودعا غوتيريس الـ«يونسكو» والـ«يونيسف» إلى إذكاء الوعي بشأن المحنة التي يمر بها ملايين الأطفال القاطنين في البلدان المتضررة بالنزاعات.

وقال الأمين العام للأمم المتحدة في هذا السياق: «يعد الأطفال والشباب في مناطق النزاع، في غمرة المعركة التي يخوضها العالم لاحتواء جائحة كوفيد-19، من الفئات الأكثر عرضة للخطر جراء الآثار الوخيمة المترتبة على هذه الجائحة». وتابع مؤكدًا: «يجب أن نوفر لأطفالنا بيئة آمنة وخالية من المخاطر كي يكتسبوا المعارف والمهارات التي يحتاجونها في المستقبل».

ويسلط هذا اليوم الدولي الضوء على المحنة التي يمر بها أكثر من 75 مليون طفل في 35 دولة من الدول المتضررة بالأزمة، وكذلك على حاجتهم الماسة للدعم في مجال التعليم. وبدورها رحبت المديرة العامة لـ«يونسكو»، أودري أزولاي، بقرار الجمعية العامة، قائلة: «لا بد من الحفاظ على المدارس آمنة وبمنأى عن النزاعات والعنف».

وأضافت مؤكدة: «يمثل التعليم الأساس الذي يقوم عليه مستقبلنا المشترك، والذي يكفل تحقيق جميع الأهداف التنموية. ولذلك، ومع تفاقم الهجمات المتربصة بالتعليم على شتى المستويات خلال أوقات النزاع المسلح، يعد إعلان الأمم المتحدة لليوم الدولي لحماية التعليم من الهجمات خطوة استشرافية غاية في الأهمية».

وفي تعقيبٍ لها في هذا الخصوص، قالت المديرة التنفيذية لليونيسف، هنريتا فور: «إذ بدأ العالم استعداداته لإعادة فتح المدارس بمجرد انحسار تفشي جائحة كوفيد-19، يجب أن نضمن الحفاظ على المدارس كبيئة آمنة للتعلم - حتى في البلدان الواقعة تحت وطأة النزاعات».

وتابعت حديثها مشيرة إلى أن «الهجمات التي تنتهك حرمة المدارس ما هي إلا انتهاك صارخ للإنسانية ومبادئها الأساسية. يجب ألا نسمح لهذه الهجمات العبثية بتدمير آمال جيل كامل من الأطفال أو وأدِ أحلامه. ومن هنا، فإننا نعرب عن خالص تقديرنا للدور القيادي الذي تضطلع به سمو الشيخة موزا بنت ناصر ودولة قطر لتقديمها القرار الرامي لنصرة المدارس وضمان الحماية لكل من فيها من أطفال ومعلمين».

وستتولى الـ«يونسكو» والـ«يونيسف» تهيئة الاحتفال السنوي بهذا اليوم الدولي بالتعاون الوثيق مع الشركاء داخل وخارج منظومة الأمم المتحدة.