الحكومة البريطانية تطلب من 1,5 مليون شخص ملازمة المنازل وسط تسارع تفشي «كورونا»

رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون. (أرشيفية)

حذر رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الأحد من أن انتشار فيروس كورونا في البلاد «يتسارع» فيما طلبت الحكومة البريطانيّة الأحد من 1,5 مليون شخص يعيشون في البلاد ويُعتبرون الأكثر ضعفاً حيال الفيروس، أن يُلازموا منازلهم لمدّة 12 اسبوعاً.

وجاء تحذير جونسون وسط تزايد النقاش حول ما إذا كان السكان يأخذون على محمل الجد التحذيرات بوجوب التباعد الاجتماعي، وما إذا كان يجب على الحكومة فرض قيود أكبر، بحسب «فرانس برس».

«الصحة العالمية»: العزل الصحي لا يكفي لهزيمة فيروس «كورونا»​

وقال جونسون «الأرقام مرتفعة للغاية، وتتسارع ... نحن على بعد أسابيع - اثنان أو ثلاثة - من الوضع في إيطاليا. الإيطاليون لديهم نظام صحي رائع، ومع ذلك فإن أطباءهم وممرضاتهم يعانون من العبء الشديد جداً». وجاء نداء جونسون بعدما أظهرت الأرقام الأخيرة لوزارة الصحة وفاة 233 شخصا بالفيروس في المملكة المتحدة، بينما بلغ عدد الذين تأكدت اصابتهم 5018 شخصا.

وصاغت الحكومة قانون طوارئ يمنح الشرطة ومسؤولي الصحة العامة والهجرة سلطات لاحتواء الفيروس. والجمعة أعلنت الحكومة البريطانية إجراءات مشددة لمحاولة مكافحة انتشار المرض بما في ذلك اغلاق الحانات والمطاعم.

وفي إطار الاجراءات الأخيرة لحماية المعرضين للخطر، نصحت الحكومة الأشخاص الذين يعانون من مشاكل صحية خطيرة مثل سرطان العظام أو الدم، أو التليف الكيسي، أو خضعوا لزرع اعضاء، ببذل أقصى جهودهم لحماية أنفسهم من الفيروس بما في ذلك عزل أنفسهم في المنازل لفترة طويلة.

 وزير الصحة التونسي: اكتشاف بؤرة لانتشار فيروس «كورونا» بجزيرة جربة

وقال بيان من مديرية المجتمعات أنه «بالنسبة للأشخاص الذين ينتمون الى مجموعة واحدة او أكثر معرضة للخطر، فستقوم عيادة طبيبهم العام أو المختص أو كلاهما بالاتصال بهم أو نصحهم بشدة بالبقاء في منازلهم لفترة 12 أسبوعا على الأقل». وسيتم تخصيص خطّ هاتفي لمساعدة من هم في أمسّ الحاجة إليه، وسيتم الاعلان عن ترتيبات لتوصيل أدوية وأغراض إلى منازل الأشخاص المعزولين.

وقال بول جونستون مدير الصحة العامة في انجلترا إنّ على من يتم الاتصال بهم «عدم الخروج للتسوق او للترفيه أو السفر».

المزيد من بوابة الوسط