ماذا قال الرئيس الأميركي عن اللقاح المضاد لفيروس «كورونا المستجد»؟

الرئيس الأميركي دونالد ترامب (أرشيفية: الإنترنت)

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب إن اللقاح المضاد لفيروس «كورونا» لا يزال في المرحلة الأولى من الاختبارات السريرية.

وأشار في مؤتمر صحفي، اليوم، بالبيت الأبيض بمشاركة نائبه مايك بنس وفريق طبي من إدارته، إلى أن إدارته تعمل بشكل جيد جدًّا لاحتواء الأزمة وتداعياتها من خلال القدر العالي من التنسيق على مستوى الحكومة والولايات، بحسب وكالة الأنباء السعودية «واس».

وأضاف ترامب أن الفريق قدم جملة من الإرشادات والإجراءات التي في حال اتبعها الجميع، وابتعدوا عن التجمعات، فسيسهم ذلك إلى حدٍ كبير في عدم انتشار الفيروس.

وذكر أنه خلال الأشهر القليلة الماضية، تم اتخاذ خطوات للحد من انتشار الفيروس، مناشدًا المواطنين الأميركيين والمقيمين للقيام بدورهم في الحيلولة دون انتشار الفيروس من خلال اتباع التعليمات والاحتياطات اللازمة والحجر الصحي للمصابين.

أفضل الخبراء

وأضاف ترامب أنه إذا تم خفض الوفيات إلى مستوى الصفر، فربما سنتمكن من هزيمة الفيروس خلال مدة أقصاها يوليو - أغسطس القادم، لكن تداعيات الفيروس ستظل موجودة، مشيرًا إلى أنه رغم وجود الكثير من المخاوف لدى الأميركيين، إلا أن الجميع يرى كيف تتعامل الإدارة الأميركية مع الأزمة بمسوؤلية عالية، ويدركون كذلك أن لدى الولايات المتحدة فريق من أفضل الخبراء والأطباء.

وأوضح الرئيس الأميركي، أن بلاده تبنّت سياسة الحجر الصحي، ولديها سياسة احتواء، لافتًا الانتباه إلى أن الجميع يتفهمون الوضع، ويتعاملون مع الأزمة بجدية ومسؤولية. وأشار إلى أن أسواق الأسهم تعرضت لضربة كبيرة اليوم بسبب تداعيات «كورونا، مؤكدًا أنه بمجرد تبدد غيمة الفيروس، فستعود الأمور إلى مجراها.

وحول إمكانية تطبيق حظر للتجول، أكد ترامب أن إدارته لم تقرر ذلك حتى اللحظة، آملًا ألا تضطر الإدارة لذلك. وفيما يختص بالأزمة التي تشهدها الخطوط الجوية، أكد ترامب أن فريقه تواصل مع قطاع الملاحة الجوية لتقديم العون والدعم.

تجربة اللقاح

تجربة اللقاح
من جانبه، قال نائب الرئيس الأميركي مايك بنس إن الرئيس أجرى اليوم اتصالًا مثمرًا مع حكام الولايات، حيث تم اعتماد إجراء اختبارات للفحص على المصابين عن بعد من خلال عربات مخصصة للفحص، مشيرًا إلى أن قطاع الصحة الحكومي يحرز تقدمًا كبيرًا في مواجهة الأزمة من خلال توفير مليون جهاز اختبار للكشف عن فيروس ««كورونا» في جميع الولايات.

وحول الجدول الزمني لطرح اللقاح المضاد للفيروس، قال فريق إدارة ترامب، إنه تمت تجربة اللقاح لأول شخص اليوم، وسيتم إخضاع أشخاص آخرين من عمر الـ 16 إلى 56 للفحص، ومتابعتهم لمدة عام كامل لمعرفة استجابتهم للقاح.