أوكرانيا تعلن جنسيات ركاب الطائرة المحطمة في طهران

موقع تحطم الطائرة الأوكرانية قرب طهران، 8 يناير 2020. (الإنترنت).

أعلن وزير الخارجية الأوكراني أن الطائرة الأوكرانية التي تحطمت قرب طهران فجر اليوم الأربعاء وقتل كل ركابها، كانت تقل 82 إيرانيا و63 كنديا.

وكتب وزير الخارجية الأوكراني فاديم بريستايكو على «تويتر» إن طائرة البوينغ 737 كانت تقل أيضا 11 أوكرانيا وعشرة سويديين وأربعة أفغان وثلاثة ألمان وثلاثة بريطانيين، حسب ما ذكرت «فرانس برس».

اقرأ أيضا: رئيس أوكرانيا يحذر من أي «تكهنات» بخصوص تحطم طائرة قرب طهران

وتحطمت طائرة ركاب تابعة للخطوط الجوية الأوكرانية من طراز «بوينغ 737»، بعد إقلاعها من مطار «الإمام الخميني» في العاصمة الإيرانية طهران، صباح اليوم الأربعاء، وكانت في طريقها إلى العاصمة الأوكرانية كييف، مما أدى إلى مقتل جميع من كانوا على متن الطائرة.

وذكرت وسائل إعلام إيرانية أن الطائرة كانت على متنها 180 شخصا، إلا أن مصادر أوكرانية رسمية، من بينها مجلس الأمن والدفاع القومي، أعلنت أن عدد ركاب الطائرة بلغ 177 شخصاً (168 راكباً و9 أفراد للطاقم)، مشيرة إلى مقتل جميع الركاب.

من جانبها، قالت السفارة الأوكرانية لدى إيران إنها تستبعد فرضية العمل الإرهابي أو إسقاط الطائرة المنكوبة بالصواريخ، فيما قالت شركة الخطوط الجوية الأوكرانية إنها فحصت الطائرة قبل يومين وأنها جديدة.

وأغلب ركاب الطائرة من الإيرانيين، وبلغ عددهم 140 راكبا يحلمون الجنسية الايرانية، إضافة إلى 11 اوكرانيا و10 أفغانيين و9 كنديين و4 سويديين وبريطاني واحد،

وكان من بين الضحايا الايرانيين من يحملون جوازات السفر الكندية، وفق الناطق باسم الحكومة الإيرانية علي ربيعي.