واشنطن تطلب اجتماعا لمجلس الأمن لبحث مخاطر «استفزازات» كوريا الشمالية

طلبت الولايات المتحدة، اليوم الإثنين، عقد اجتماع لمجلس الأمن الدولي هذا الأسبوع؛ لمناقشة خطر «تصاعد استفزازات» كوريا الشمالية بعد «إطلاقها صواريخ أخيرا».

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية «في ضوء الأحداث الأخيرة في شبه الجزيرة الكورية»، تريد واشنطن التي ترأس مجلس الأمن طوال ديسمبر الجاري، إجراء نقاش هذا الأسبوع حول كوريا الشمالية، حسب وكالة «فرانس برس».

اقرأ أيضا ترامب يدعو كوريا الشمالية إلى تنفيذ وعدها بالتخلي عن الأسلحة النووية

وأعلنت بيونغ يانغ، أمس الأحد، إجراء تجربة «هامة جدا» في موقع سوهي لإطلاق الأقمار الاصطناعية. وعقب الإعلان كتب الرئيس الأميركي دونالد ترامب، على «تويتر»: «كيم جونغ اون ذكي جدا ولديه الكثير الذي يمكن أن يخسره، بل وكل شيء في الحقيقة، إذا تصرف بطريقة عدوانية»، بحسب «فرانس برس».

وجاء إعلان كوريا الشمالية إجراء التجربة بعد ساعات من تصريح ترامب بأنه «سيفاجأ» إذا قامت بيونغ يانغ بأي عمل عدائي، مركزا على «العلاقات الجيدة جدا» مع كيم.

المزيد من بوابة الوسط