وزير الخارجية البريطاني يبحث مع نظيريه الفرنسي والألماني أزمة ناقلة النفط المحتجزة

ناقلة النفط التي تحمل العلم البريطاني لاتزال محتجزة لدى إيران (الإنترنت)

اتصل وزير الخارجية البريطاني جيرمي هانت، الأحد، بنظيريه الفرنسي جان إيف لودريان، والألماني هايكو ماس «من أجل البحث بالاحتجاز غير الشرعي» من جانب إيران لناقلة النفط التي ترفع علم بريطانيا، بحسب ما أفادت وزارة الخارجية البريطانية.

وقالت الوزارة في بيان: «إن الوزراء الثلاثة اتفقوا (...) على أن العبور الآمن للسفن في مضيق هرمز هو أولوية قصوى بالنسبة إلى الدول الأوروبية، على أن يتم في الوقت نفسه تجنب أي تصعيد محتمل في المنطقة»، حسب ما ذكرت «فرانس برس».