الولايات المتحدة تتوسط لحل خلاف كوريا الجنوبية واليابان

بومبيو خلال لقاء مع نظيرته الكورية الجنوبية كانغ كيونغ-وا في آذار/مارس الماضي. (فرانس برس)

أعرب وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، الخميس عن أمله بتعاون أفضل بين اليابان وكوريا الجنوبية، مع إثارة سول مخاوف حول قيود وضعتها طوكيو على صادرات تعد حيوية لقطاع التكنولوجيا في كوريا الجنوبية.

وقالت سول إن وزير خارجيتها كانغ كيونغ-وا أثار الخلاف الآخذ بالتصاعد بين حليفي واشنطن خلال مكالمة هاتفية مع بومبيو.

وشدد بومبيو على «أهمية التعاون الثلاثي الأميركي - الياباني - الكوري الجنوبي»، وفق ما أعلنت الخارجية الأميركية التي أشار بيانها إلى كوريا الجنوبية باسمها الرسمي جمهورية كوريا.

وتطرق بومبيو أيضًا خلال حديثه الهاتمعفي  كانغ إلى مساعي نزع الأسلحة النووية لكوريا الشمالية، ومن المقرر استئناف الجهد الدبلوماسي بهذا الشأن بعدما عبر الرئيس دونالد ترامب للمنطقة الحدودية المنزوعة السلاح بين الكوريتين في 30 يونيو الماضي، حسب ما ذكرت «فرانس برس».

اليابان تفرض قيودًا على الصادرات إلى كوريا الجنوبية

وكانت اليابان أعلنت الأسبوع الماضي أنها ستوقف تصدير شحنات عاجلة من المواد الكيميائية التي تستخدمها الشركات الكورية الجنوبية في صناعة الشرائح الإلكترونية والهواتف الذكية. 

وجاءت خطوة طوكيو تعبيرًا عن غضبها من حكم أصدرته محكمة كورية جنوبية يقضي بإلزام الشركات اليابانية دفع تعويضات لعمال كوريين جنوبيين أجبروا على العمل قسرًا خلال الحكم الاستعماري الياباني بين عامي 1910 و1945 في شبه الجزيرة الكورية. 

وتقول اليابان إن الادعاءات المتعلقة بالفترة الاستعمارية والتي تثير مشاعر قوية بين الكوريين قد حلت عند توقيع طوكيو معاهدة العام 1965 لإقامة علاقات دبلوماسية مع سول.

وأبلغ كانغ بومبيو أن القيود التجارية اليابانية «لا تؤذي فقط الشركات الكورية الجنوبية لكنها تضر أيضًا بنظام الإمداد العالمي»، وفق ما قالت وزارة الخارجية الكورية الجنوبية.

وأضافت في بيان «هذا من غير المرغوب به في ضوء علاقات الصداقة والتعاون بين كوريا الجنوبية واليابان، والتعاون الثلاثي بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة واليابان». 

وتنتج شركتا «سامسونغ إلكترونيكس» و«إس كاي هاينكس» الكوريتان الجنوبيتان ثلثي الشرائح الإلكترونية في العالم.

وقال المسؤول الكوري الجنوبي الرفيع كيم هيون-تشونغ خلال زيارة إلى واشنطن إن الولايات المتحدة تريد محادثات ثلاثية رفيعة المستوى لحل الخلاف، وفق وكالة يونهاب.

ومن المقرر أن يلتقي بومبيو نظيريه الكوري الجنوبي والياباني نهاية الشهر خلال لقاء وزراء خارجية منظمة آسيان إضافة إلى دول آسيوية أخرى في بانكوك.

المزيد من بوابة الوسط