إيران تعفي السياح الصينيين من تأشيرة الدخول لمواجهة الأزمة الاقتصادية

موقع يزد الأثري قرب شيراز ويعتبر من المقاصد التي تستقطب السياح. (أ ف ب)

سمحت إيران بدخول الزوار الصينيين إلى أراضيها دون تأشيرة، وسط مساعي البلاد التي تعاني من العقوبات لتعزيز السياحة لمواجهة الأزمة الاقتصادية.

وأفادت الوكالة الرسمية «وافقت الحكومة الإيرانية على إعفاء الرعايا الصينيين من تأشيرة السفر إلى الجمهورية الإسلامية»، وفق «فرانس برس».

وصرح رئيس مجلس السياحة علي أصغر مؤنسان للوكالة «نهدف إلى استضافة مليوني سائح صيني في العام باستخدام المعالم السياحية المتعددة في بلادنا». وقال إن قطاع السياحة «لا يخضع للعقوبات» ويمكن أن يساعد في تخفيف الصعوبات الاقتصادية الناجمة عن العقوبات القاسية التي أعادت واشنطن فرضها عقب انسحابها من الاتفاق النووي العام الماضي.

واستهدفت العقوبات بشكل خاص صادرات ايران النفطية والتعاملات المالية الدولية، وأدت بشكل كبير الى ركود الاقتصاد. وبحسب الوكالة فقد زار نحو 52 ألف سائح صيني ايران خلال ال12 شهرا حتى مارس. وفي محاولة أخرى لزيادة أعداد السياح، أعلنت ايران مؤخرا أنه لن يتم ختم جوازات سفر الزائرين للسماح لهم بالالتفاف على الحظر الأميركي.